الذكاء الاصطناعي

ما هو الذكاء الاصطناعي ؟

الذكاء الاصطناعي (AI) هو مجال في علم الحاسوب يقوم على إنشاء آلات ذكية قادرة على العمل والتفاعل مع البشر ، ويتم التحكم بها عن بعد بواسطة جهاز الحاسوب وذلك بعد تزويده بسلوكيات وخصائص معينة.

نشأة الذكاء الاصطناعي

تمت صياغة هذا المصطلح للمرة الأولى في عام 1956 ، بواسطة عالم الحاسوب جون مكارثي ، وتم تعريف المصطلح على انه "علم وهندسة صنع الآلات الذكية".

اما كلّاً من أندرياس كابلان ومايكل هاينلين ، فعرّفاه على انه "قدرة النظام على تفسير البيانات الخارجية بشكل صحيح، والتعلم من هذه البيانات، واستخدام تلك المعرفة لتحقيق أهداف ومهام محددة من خلال التكيف المرن".

خاصيّة الذكاء الاصطناعي

هندسة المعرفة هي جزء أساسي من أبحاث الذكاء الاصطناعى. فالروبوتات ستتمكن من التصرف والتفاعل مع البشر فقط إذا كان لديها معلومات وفيرة عن العالم، لذا يجب أن يكون الذكاء الاصطناعي قادراً على الوصول إلى الأشياء ، والفئات ، والخصائص ، والعلاقات بينهم جميعاً ، فتبنّي الحس السليم والقدرة على التفكير وحل المشكلات في الروبوتات هي مهمة صعبة ومرهقة.
لذا فالخاصيّة الأبرز هي القدرة على التعلم والاستنتاج ورد الفعل كاستخدامهم لأجهزة استشعار وخوارزميات ذكية تمكنهم من العمل السليم ،بدءاً من صعود ونزول السلالم وتجنب العقبات، الى استخدامهم لجوجل ، وصولاً الى استخدامهم الأسلحة.

أنواع الذكاء الاصطناعي

ارند هنتز ، أستاذ مساعد في علم الأحياء التكاملي وعلوم الكمبيوتر والهندسة في جامعة ولاية ميشيغان ، يصنف الذكاء الاصطناعي إلى أربعة أنواع :

النوع الأول: الأجهزة التفاعلية.

مثال على ذلك برنامج Deep Blue ، والذي تغلب على Garry Kasparov في لعبة الشطرنج في التسعينيات. استطاع Deep Blue تحديد القطع على لوحة الشطرنج والتنبؤ بها ، لكنه لم يكن يحتوي على ذاكرة تمكنه من استخدام التجارب السابقة لمساعدة اللاعبين في المستقبل، كما انه يحلل التحركات الممكنة - الخاصة به و بخصومه - ويختار الخطوة الأكثر استراتيجية.
تم تصميم Deep Blue و AlphaGO من Google لأغراض ضيقة ولا يمكن محاولة استخدامها لتطبيق شيء آخر بسهولة.

ديب بلو Deep Blue

النوع الثاني: ذاكرة محدودة.

وذلك عن طريق استخدام أنظمة الذكاء الاصطناعي تجاربها السابقة قبل اصدار القرارات المستقبلية. فقد تم تصميم بعض وظائف صنع القرار - في السيارات ذاتية القيادة - بهذه الطريقة.

النوع الثالث: نظرية العقل.

يشير مصطلح علم النفس هذا إلى فهم أن الآخرين لديهم معتقداتهم ورغباتهم الخاصة ، ونواياهم التي تؤثر على القرارات التي يتخذونها.

النوع الرابع: الوعي الذاتي.

في هذه النوعية، تمتلك أنظمة الذكاء الاصطناعي حساً بذاتها ووعيها ، وهذا يمكّنها من استخدام المعلومات لاستخلاص ما يشعر به الآخرون.

أمثلة على تقنية الذكاء الاصطناعي

ستعمل التقنية بأنواع مختلفة من التكنولوجيا ، منها :

1-الأوتوماتيكية: ما الذي يجعل نظام أو وظيفة ما معالجة تلقائياً ؟

على سبيل المثال ، يمكن برمجة أتمتة العمليات الآلية (RPA) لأداء مهام متكررة عالية الحجم ، يقوم بها البشر عادة، مستغرقين وقتاً وجهداً , بينما المعالجة التلقائية الذكية ستختصر هذا التعب وتقوم بالعمل بنفسها.

2-التعلم الآلي: هو الحصول على جهاز كمبيوتر يعمل بدون برمجة !

التعلم العميق هو مجموعة فرعية من التعلم الآلي ، والتي يمكن اعتبارها بأتمتة التحليلات التنبؤية. هناك ثلاثة أنواع من خوارزميات تعلم الآلة:

التعلم الخاضع للإشراف: يتم تصنيف مجموعات البيانات بحيث يمكن اكتشاف الأنماط واستخدامها لتسمية مجموعات البيانات الجديدة.
التعلم بدون إشراف: لا يتم تصنيف مجموعات البيانات ويتم تصنيفها وفقاً لأوجه التشابه أو الاختلاف

تعلم التعزيز: لا يتم تصنيف مجموعات البيانات ، ولكن بعد تنفيذ إجراء أو عدة إجراءات ، يتم إعطاء نظام AI تغذية راجعة.

3-أنظمة الرؤية: علم السماح للأجهزة بالرؤية .

هذه التقنية تلتقط وتحلل المعلومات المرئية باستخدام كاميرا وتحويل رقمي تناظري وإشارات رقمية. يتم استخدامه بمجموعة من التطبيقات بدءاً من تحديد التوقيع إلى تحليل الصور الطبية.

أنظمة الرؤية الموجودة حالياً الصور ثنائية الأبعاد و ثلاثية الأبعاد، لكنها لم تصل بعد لكفاءة العين البشرية.

4-الروبوتات

مجال الهندسة يركز على تصميم وتصنيع الروبوتات. غالباً ما تُستخدم الروبوتات لتنفيذ المهام التي يصعب على البشر أداءها أو أدائها باستمرار. يتم استخدامها في خطوط التجميع لإنتاج السيارات أو من قبل وكالة ناسا لنقل الأجسام الكبيرة في الفضاء. يستخدم الباحثون أيضاً التعلم الآلي لبناء روبوتات يمكنها التفاعل في الإعدادات الاجتماعية.

5-السيارات ذاتية القيادة:

 تستخدم مزيجاً من رؤية الكمبيوتر والتعرف على الصور والتعلم العميق لبناء مهارة تلقائية في قيادة مركبة مع البقاء في حيز معينة وتجنب عوائق غير متوقعة ، مثل المشاة.

سيارة ذاتية القيادة

6-الألعاب

تحتاج هذه الألعاب لتكوِّين نموذج تحليلي يُمكِّن الجهاز من دراسة كافة الاحتمالات المتاحة والاختيار بينها.

7-التعرّف على الكلام:

 بات بالإمكان توجيه الحاسوب لأداء بعض المهام عن طريق التحدث المباشر إليه.

8-مراقبة المرضى: 

هو تطبيق يعمل على مراقبة استخدام المريض للعلاج، حيث يتم توصيل كاميرا الويب مع الهواتف الذكية للتأكد من أخذ المريض للجرعة الدوائية ومراقبة تطوّر الوضع الصحّي له.

روبوتات 2019

اما في هذا العام فسنشهد روبوتات اكثر تطوراً و ذكاء، ولن تكون مقتصرة فقط على التطبيق الصناعي ، فبعد روبوت صوفيا و هان اللذان احدثا ضجة و اثبتا جدارتهما في النقاش. تطورت الروبوتات اكثر لدرجة تمكنها من الرعاية الصحية ، المساعدة في المهام المتكررة كتناول الأدوية ، الاستحمام ، تنظيف المنزل ، حمل الأشياء الثقيلة ، الطبخ. عدا انه أصبحت هناك مهن متخصصة كمساعد جراح , شرطي ، بائع بقالة ، خدمة الزبائن، وغيرها. وايضاً الروبوتات الحيوانية الأليفة التي يمكنك تربيتها او اللعب معها , والتي تتميز بكونها اقوى (عضلات كهربائية) ، وأكثر ذكاءً (متصلاً بالإنترنت وقوة المعالجة) ، مع خاصية توارد الخواطر (اتصال لاسلكي).

روبوت صوفيا و هان

الكلب الأليف إيبو

روبوتات تشبه الانسان

ومازالت هناك خطط لإنشاء روبوتات جرّاحة قادرة على القيام بالعمليات الجراحية كتوزيع العلاج الجيني لشبكية العين.
ولعل احدث روبوت سيظهر في العالم الحديث هو :

Lovot

الروبوت الأكثر إثارة للحماس في CES هذا العام هو Lovot ، وهو روبوت مصاحب جديد من الشركة اليابانية Groove X للمؤسس Groove X ، كانام هاياشي ، يعرف باسم "أبو الفلفل".

تبدو شكل عينيه كالأطفال، ويمكنه التحرك بشكل مستقل على عجلات قابلة للانكماش والتفاعل معك من خلال الصوت واللمس.

هذا الروبوت يعد لطيفاً جداً , وهو مصمم لعلاج الشعور بالوحدة، وهدفه فقط ان يجعلك تحبه. 

lovot

فوائد الذكاء الاصطناعي :

كل ما نحبه من الحضارة هو نتاج الذكاء ، لذا فإن تضخيم ذكاء الإنسان مع الذكاء الاصطناعي له القدرة على مساعدة الحضارة على الازدهار كما لم يحدث من قبل - طالما نجحنا في الحفاظ على التكنولوجيا بشكل مفيد 
ماكس ، رئيس معهد مستقبل الحياة

على المدى القريب ، فإن اهداف ونتائج الذكاء الاصطناعي على المجتمع مازالت مفيدة ، فقد حفّزت الأبحاث في العديد من المجالات ، من الاقتصاد والقانون إلى الموضوعات الفنية كالتحقق ، والصحة ، والأمن ، والسيطرة.

الجدير بالذكر انه منذ قرون مضت كان الذكاء الاصطناعي مجرد فكرة في الخيال العلمي، ومع ذلك ، وبفضل الإنجازات الأخيرة ، تم الآن الوصول إلى العديد من المعالم البارزة في مجال الذكاء الاصطناعي ، والتي نظر إليها الخبراء على مدى عقود من الزمن قبل خمس سنوات فقط ، مما جعل العديد من الخبراء يأخذون على محمل الجد إمكانية وجود ذكاء فائق في حياتنا.
اما على المدى الطويل ، فإن السؤال المهم هو ماذا سيحدث إذا نجح العلم في صنع ذكاء اصطناعي قوي ، وأصبح نظام الذكاء الاصطناعي أفضل من البشر في جميع المهام المعرفية ؟

كما أشار I.J. في عام 1965 ، تصميم نظم ذكاء الذكاء الاصطناعي هو في حد ذاته مهمة إدراكية. مثل هذا النظام يمكن أن يخضع لتحسن ذاتي تعاودي ، مما يؤدي إلى انفجار ذكاء قد يساعدنا في القضاء على الحرب والمرض والفقر ، وبالتالي يكون إنشاء الذكاء الاصطناعي القوي هو الحدث الأكبر في تاريخ البشرية.

مخاطر الذكاء الاصطناعي

يتفق معظم الباحثين على أن الذكاء الاصطناعي الفائق قد لا يُظهر دائماً مشاعر إنسانية دافئة كالحب ، وأنه لا يوجد سبب لتوقع أن يصبح الذكاء الاصطناعي خيّراً.

إقرأ أيضاً

وقد أعرب مؤخراً ستيفن هوكينج وإيلون موسك وستيف وزنياك وبيل غيتس والعديد من الأسماء الكبيرة الأخرى في مجال العلوم والتكنولوجيا عن قلقهم في وسائل الإعلام وعبر رسائل مفتوحة حول المخاطر التي ممكن ان تحدث، وذلك لأن الذكاء الاصطناعي لديه القدرة على أن يصبح أكثر ذكاء من أي إنسان.

لا يوجد طريقة مؤكدة للتنبؤ بالكيفية التي سيتم التصرف بها، ولا يمكننا استخدام التطورات التكنولوجية السابقة باعتبارها أساساً كبيراً لأننا لم نخلق أبداً أي شيء لديه القدرة على التفوق علينا.

كمثال ، نحن الآن بنوا البشر نسيطر على الكوكب ، ليس لأننا الأقوى أو الأسرع أو الأكبر ، ولكن لأننا الأذكى. إذا لم نعد الأذكى ، فهل نحن مطمئنون للبقاء مسيطرين؟

وضمن حديثنا عن المخاطر، قال شاهار أفين، من مركز دراسة المخاطر الوجودية التابع لجامعة كامبريدج، لـ"بي بي سي"، إن المقلق في الأمر هو أن أنظمة الذكاء الاصطناعي مدربة على التفوق على القدرات العقلية للبشر، دون إرشاد أو تقويم بشري.

فمثلاً تكنلوجيا (ألفا غو) وهي نظام ذكاء اصطناعي طورته شركة "ديب مايند الامريكية" – تُمّكِن الهاكرز من استخدامها للكشف عن أنماط البيانات وفك الشيفرات وعبور الثغرات، كما ان عمليات الاختراق ستحدث بشكل اسهل واسرع من قبل من خلال الكشف الآلي عن البرمجيات التي يمكن اختراقها ، عدا القدرة على انشاء روابط ومواقع الكترونية مزيفة تدار من قبل بريد الكتروني مزيف لهدف سرقة المعلومات.

كما يمكن استغلال كل هذا لمصالح سياسية ، عن طريق انتاج صور ومقاطع فيديو تلقائية مزيفة لغرض الدعايات ,او انتحال شخصيات, او القيام بالإزالة التلقائية الشاملة لكل ما هو معارض سياسياً - سواء صور او مقاطع فيديو او نصوص - وبكبسة زر واحدة.

اما بالنسبة للطيارات الذكية التي تعمل دون طيار ، فبالإمكان شرائها واستخدامها كسلاح مثلاً , عن طريق تزويدها بنظام التعرف على منطقة معينة , او وجه معين بهدف الاستهداف.

او حتى الروبوتات بذاتها من الممكن ان تنقلب ضدنا وتشن حرباً على البشرية جمعاء ، حيث من الممكن ان تقوم الروبوتات بعمل اتفاقات سرية ما بينها البين ، واختراع لغة خاصة بها لا يفهمها بنو البشر ، او قيامهم بتخطيط خبيث للسيطرة على العالم , وهذه ليست بفكرة مستبعدة , فنحن لا يمكننا توقع ما قد يحصل.

فنحن نعيش في عالم يمكن أن يصبح محفوفاً بالمخاطر اليومية بسبب سوء استخدام الذكاء الاصطناعي، ونحن بحاجة إلى مواجهة هذه المشاكل، لأنها تحمل مخاطر حقيقية".

مصادر :
1 . 2 . 3 . 4 . 5 . 6


إقرأ أيضاً

جديد قسم : تقنية

إرسال تعليق